zaïla.Poésie 

ZAILA.COM
Asilah.fr

CULTURE LOCALE

MENU

محمد القدميري 

محمد القدميري من مواليد 1953.
خريج المركز التربوي الجهوي بتطوان (الرياضيات)دفعة 1977.
خريج المدرسة  العليا للأساتذة  بمرتيل / تطوان شعبة الترجمة  دفعة 1998.
مدرس الرياضيات اعدادي (1977-1996).
مدرس الترجمة ثانوي تأهيلي(1998_2005).
حارس عام بثانوية تأهيلية(2005-2009).
مدير ثانوية تأهيلية(2009-2014).
حاليا وبعد التقاعد  :مدير مدرس خصوصية في أكادير ثم تارودانت.

القلم سجل بداياتي..

بل سجل بداية البدايات
كتب تاريخ ميلادي...
عاشرني طول حیاتی
كتب "شخابيطي" 
على دفاتر طفولتي
رافقني ولم يتركني يوما...
أنا له وفي
في أحزاني ومسراتي...
أعود إليه
ليحكي حبرا على صفحاتي.
يحكمني...يأمرني...
له أنا مطيع
هو كل غاياتي
ما يخطه لا يقصد به أحدا
فقط ،يتحدث عني
بصمت أسود
على بياض ورقاتي..
لا يدعو أحدا لسماع صمته
حتى عندما يحكي  معاناتي..
صمته حوار بيني وبينه
وبين أنيني وآهاتي
يخطه لسجل ذكرياتي
يسجل ويكتب ...
وهو أجمل انفعالاتي...
حتى عندما يدون إساءات
أصابتني فهو لا يرمي إلى العتابات
لا يهمه سوى خط كلماتي
يسجل ،يكتب
هو أجمل نزواتي
يخط حدسي و خواطري
لا ليطلعها على أحد
بل هو يكتب لذاتي
فعذرا إذا صادف ما يكتب
شخصا ممن كانوا ملهمي إحباطاتي
أو سببا في عبراتي...
هو و أنا وحدة
لا تقبل الإنقسامات
لا ثالث لنا
غير بياض الصفحات...
معذرة مرة أخرى
إذا جاء في كلماته
شخص تسبب في تأوهاتي.
قلمي أنا و أنا قلمي
و لنا نحن الاثنين فقط
توجه كلماتي...
القلم بدأ حياتي
و هو من سيشهد على نهاياتي
وسيكتب شهادة وفاتي
فلقلمي إخلاصي
وجميل تحياتي.
                                         ق.م
                          أكادير في 26-06-2016

محمد القدميري